التخطي إلى المحتوى

حالة من الفزع تسيطر على لاعبي وجمهور كرة القدم، في الفترة الحالية بسبب إصابات بعض لاعبي كرة القدم والمدربين، والإداريين بفيروس كورونا المستجد.

كما قامت بعض الأندية بدخول لاعبي فريقها الحجر الصحي للحفاظ والتأكد على سلامتهم، وهما أرسنال وريال مدريد وإنتر ميلان وغيرهم.

في السياق ذاته، أعلن نادي أرسنال عن إصابة مدرب فريقه الإسباني آرتيتا بفيروس كورونا، مما أثير مخاوف الجميع في البريميرليج.

وتحدث ‏ارتيتا بعد إصابته بفيروس كورونا قائلًا: “أمر مخيب للآمال حقًا. اضطررت لإجراء الفحص بعد شعوري بالضعف ، سوف أعود للعمل بمجرد السماح لي

كما هناك ثلاثة حالات للإصابة من لاعبي الدوري الألماني، ومثلهم في الدوري الإيطالي على رأسهم ثنائي يوفنتوس” روغاني وديبالا”، كما سجلت آكثر من حالة بإصابة فيروس كورونا في الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

وأعلن يوفنتوس  عن دخول 121 شخصاً من لاعبين، مدربين، إداريين وعمال في النادي في حجر صحي تطوعي داخل منازلهم، كإجراء احترازي بعد إصابة دانييلي روغاني بفيروس كورونا.

حقيقة إصابة كريستانو رونالدو بفيروس كورونا المستجد

وذكرت صحيفة “الآس” بأن نجم يوفنتوس الأول كريستيانو رونالدو دخل الحجر الصحي في مسقط رأسه ماديرا، بالبرتغال، حيث كان في زيارة لوالدته التي تعرضت لسكتة دماغية مؤخراً، وذلك بسبب إمكانية إصابته بفيروس كورونا، بعد إعلان يوفنتوس إصابة زميله في الفريق روغاني.

كما أوضحت مصادر صحفية آخرى بأن كريستيانو رونالدو اجتاز اختبار فحص فايروس كورونا بنتيجة سلبية هذا الأسبوع و سوف يجري أختباراً أخراً اليوم .

في السياق ذاته، أخبر أفضل لاعب في العالم 5 مرات  إدارة يوفنتوس بعدم رغبته في العودة إلى تورينو، إلا بعد تحسن الأوضاع في إيطاليا وتراجع انتشار فيروس كورونا.

ويسعى جميع المسؤولين إلى محاربة هذا الخطر، والحفاظ على سلامة الأشخاص، هذا ما دفعهم إلى إقاف الدوريات الأوروبية، وتأجيل وإلغاء بعض المباريات والمنافسات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *