التخطي إلى المحتوى

الان سنقوم بالتحدث معكم عن طريقة تربية أطفالكم بشكل صحيح اذا وجدتي طفلك عصبي وعنيد فكيف تقومين بتحسين سلوكه و الطريقة الصحيحة للتعامل معه اثناء نوبة العصبية أو الغضب التي قد تأتيه في أي وقت واهم من ذلك سنوجهكم الي الاسباب التي يمكن ان تؤدي الي عصبيته أو تحوله الي طفل عنيد لتجنبها فقد تابعوا معنا:-

أولا معرفة أسباب غضب الطفل الصغير

أولا معرفة أسباب غضب الطفل الصغير
أولا معرفة أسباب غضب الطفل الصغير

يوجد العديد من الأسباب التي قد تكون أساس غضب ،وانفعال طفلك و التي سنذكرها بالتفصيل في هذا الموضوع ولكن اولا علينا التأكيد على أن الطفل العصبي لا يجب أن يتم اذيته او الصراخ عليه فهذا سوف يزيد الطين بله بل يجب أن يتم معاملته بأسلوب جيد و التعامل معه علي انه مريض لكي نتفادى مشكلة غضبه السريع ،ومن ثم يبدأ بالهدوء تلقائيا ومن اهم اسباب شعور الطفل بالعصبية ،والانفعال هي :-

  1. الإرهاق والتعب
  2. الجوع
  3. عدم القدرة على التعبير عن رغباته
  4. إيجاد صعوبة في إنجاز مهماته الحياتية الطبيعية
  5. الشعور بالالم و عدم القدرة عن التعبير عن ألمه
  6. إحساسه بالوحدة او انه منبوذ أو مهمش

انفعال الطفل و غضبه قد يستمر عدة دقائق فقط وقد يستمر ساعات وينتهي بالصراخ و البكاء هدفنا هو جعل الطفل يخبرنا ما يؤلمه أو ما هو سبب بكاءه ،وآلامه حتى نستطيع مساعدته لذا يجب أن نمد يد العون له لا أن نقسو عليه وتختلف طريقة تعبير الطفل عن غضبه بين طفل و آخر و يجب أن تحافظ الأم في هذه المواقف على هدوئها التام لتستطيع امتصاص غضب طفلها و التعامل معه بشكل صحيح لأنه اذا غضبه قد يضرب رأسه بالحائط أو يقوم بأذية نفسه.

ثانيا طرق امتصاص غضب طفلك مهما كانت اسبابه

ثانيا طرق امتصاص غضب طفلك مهما كانت اسبابه
ثانيا طرق امتصاص غضب طفلك مهما كانت اسبابه

الطريقة الصحيحة لامتصاص غضب ابنك و تجنب انفعاله في المرات القادمة هي محاولة التقرب منه وان تكون صديقة له ،ولست مجرد ام من خلال عدة خطوات سنوضح لكم من خلال هذا الموضوع أهمها هي اظهار الحب بشكل دائم له ،و أن تكوني نعم العون له ،و أن تستمتعي الي مشاكله،وأن تظهري له الاهتمام بما يقول وما يفعله تقربي منه وحاولي تفهم رغباته أسباب غضبه.

الا تعامليه كام وتوجهي له اوامر دائمه بل اسأليه ماذا يريد وعلميه بشكل ابسط و اسهل من خلال فهم احتياجاته
الا تعامليه كام وتوجهي له اوامر دائمه بل اسأليه ماذا يريد وعلميه بشكل ابسط و اسهل من خلال فهم احتياجاته

ايضا قومي بتشجيع طفلك للتعبير عن مشاعره مهما كانت بدون خوف فإذا بكي لا تمنعيه من البكاء مهما كانت حجتك قوية فقط اتركيه يعبر عن مشاعره بالطريقة التي يراها مناسبة ،و ايضا عليك مساعدته في فهم مشاعره و التعامل معها فالاطفال مشاعرهم متقلبه ولا يمكن له ان يفهم مشاعره بسهولة واهم شئ الا تعامليه كام وتوجهي له أوامر دائمة بل اسأليه ماذا يريد وعلميه بشكل ابسط و اسهل من خلال فهم احتياجاته

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *